هو عدي بن ربيعة بن الحارث بن مرة بن هبيرة التغلبي الوائلي

. بني جشم، من تغلب (توفي 94 ق.هـ/531 م). وهو شاعر عربي وهو أبو ليلى و شعبة، المكنى بالمهلهل، ويعرف أيضاً بالزير سالم من أبطال العرب في الجاهلية. وهو جد الشاعر عمرو بن كلثوم حيث أن أم عمرو هي ليلى بنت المهلهل ، وذهب البعض إلى انه خال الشاعر الكبير امرئ القيس. كان من أصبح الناس وجهاً ومن أفصحهم لساناً. ويقال أنه أول من قال الشعر، عكف في صباه على اللهو والتشبيب بالنساء، فسمي (زير النساء) أي جليسهن. ولما قتل جساس بن مرة أخاه وائل بن ربيعة المعروف بلقب كليب، ثار المهلهل فانقطع عن الشراب واللهو إلى أن يثأر لأخيه، فكانت وقائع بكر وتغلب (حرب البسوس)، التي دامت أربعين سنة، وكانت للمهلهل فيها العجائب والأخبار الكثيرة. يقول الفرزدق: ومهلهل الشعراء ذاك الأولُ، وهو القائم بالحرب ورئيس تغلب أسر في آخر أيامهم ففك أسره وقصته معروفه وأسر مرة أخرى فمات في أسره و بنو شعبة اليوم في الحجاز هم ذرية ابن له غير مشهور كان جدا جاهليا يقال له شعبة .

ألقابه وكنيته

لقب عدي بن ربيعة بألقاب عديدة من أشهرها:

الزير سالم

اختلف في اسمه فقيل أن اسمه** سالم** كما هو معروف وقيل أن اسمه عدي كما ذكر في عدة قصائد منها قصيدته الشهيرة وهو في الأسر التي كانت سببا غير مباشر في مقتله والتي قال

طَـفـَـلــة مـا ابْنة المـحـللِ بـيــضــاءلــعـوب لــذيــذة في الـعناقِفاذهبي مـا إليك غـير بـعيــدلايــؤاتـي العــنـاق مـن في الــوثاقِضــربـت نـحــرهــا إلــى وقــالـتياعديا ، لــقــد وقــتـك الأواقــي

أما تسميته بالزير فقد سماه أخوه كليب (زير النساء) أي جليسهن.

المهلهل وقد قيل لقب مهلهلا لأنه كان يلبس ثياباً مهلهلة، وقيل لقب بسبب قوله:

لما توغل في الكراع هجينهنهلهلت أثأر مالك أو سنبلا

كما يقال أنه لقب مهلهلا لأنه هلهل الشعر أي أرقّه وكان فيه خنث وهو من الشعراء الكذبة لبيت قاله وهو :

ولولا الريح أسمع أهل حجرٍصليل البيض تقرع بالذكور

قالت فيه ابنته بنت أخ المهلهل لما قتل:

من مبلغ الحيين أَنّ مُهلهلاأَضحى قتيلاً في الفلاة مُجندَّلا

أبي ليلى وهي كنيته وذلك لأنه في صغره رأى رؤيا ينجب فيها فتاة واسمها ليلى وأنه لها شأن، فلما تزوج أسمى فتاته بذاك الاسم وزوجها كلثوم بن مالك من بني عمومتها وولد منها عمرو بن كلثوم بن مالك صاحب المعلّقة.

وهي هذه الأبيات الرائعة نطق بها (كليب )

شقيق الزير سالم (أبو ليلى المهلهل) بعد ان طعنه ابن عمه جساس

وصية كليب لاخيه الزير سالم

تذكر بعض المصادر ان كليب بعد ان طعنه جساس قال هذه الابيات العشر طلبا للثأر من قاتله وقد حملها البعض لاخية السكير المهلهل الا ان الكثير اعتبرها خرافة ليس الا. كما هي الخزعبلات والخرفات التي ادخلت عبر العصور في قصة حرب البسوس, فالقصة حقيقة وكانت قبل الهجرة ب100 سنة أو اكثر ولكن لعمقها في التاريخ العربي وكثرة مااضيف لها من قصص أصبح الكثير يشكك في هذه الابيات خاصة بمن حملها للزير سالم وان الكثير من الروايات تذكر ان صاحب جساس عمرو قد خلص على كليب بعد طعنه مباشرة. والشيء الذي يثبت كذبة هذه الوصية انها تحتوي على الكثير من ذكر الله وصفاته الحسنى وكأنه ممن عاش في عصور الإسلام الأولى

هذه الابيات التي كتبها كليب ( وائل بن ربيعة) عندما قتله جساس ابن مرة وهي وصيةٌ لا خيه الزير لكي ياخذ بثاره من جساس وهي عشره ابيات :

هديت لك هديه يا مــــــــــهلهلعشر ابيات تفهـــــــمها الذكاهوأول بيت أقــــول أستغفــــراللهآله الـــــــــعرش لايعبد سواهوثاني بيت أقـــول المـــــــلك للهبسط الارض ورفــــــع السماءوثالث بيت وصـــــى باليتــــامىوقاضى الـــعدل لاتذكــر سواهورابع بيت أقــــــول الله أكبـــــرعلى الغــــدار لا تنســــــى آذاهوخامس بيت جســـــاسِ غدرنيشوف الجــــرح يعطيـــك النبأهوسادس بيت قلــــــت الزير خيّشـــديد البـــاس قهـــــار العداهوسابع بيت سالــــــم كونٍ رجاللأخــــذ الثــــأر لاتعــــطي وناهوثامن بيت بالـــــك لا تــخلّـــــيلاشيــــــــخ ولا كبـرولا فتــــاهوتاسع بيت بالــــك لا تصالـــــحوأن صـالـــحت شكوتـــك للالهوعاشر يبت أن خـــالفت قــوليفأنا ويـــاك لقـــــاضي القضـاه

الإنتاج التلفزيوني

انتج مسلسلان بالقصة هما: الأول : كتبه د وليد سيف وبطولة جلال الشرقاوي وهناء ثروت وصلاح السعدني انتج بالاردن تحت اسم ملحمة الحب والرحيل والثاني في عام 2000م، أنتج مسلسل الزير سالم للكاتب ممدوح عدوان، وأحدث ضجة كبيرة بسبب التمثيل الرائع الذي أداه ممثلوه وبخاصة الممثل سلوم حداد الذي قام بشخصية الزير سالم وأبدع فيها.وقد قاد العمل المخرج الكبير حاتم علي الذي استطاع باخراجه الفريد جذب الملايين من المشاهدين في الوطن العربي للعمل وقد تم إعادة عرض العمل لاكثر من مرة و هو أحد أهم الاعمال التلفزيونية السورية التاريخية

أشعاره

كانت أشعار المهلل هي وسيلة من وسائل الإثارة على الأخذ بالثأر فقد كان يقيم لأخيه مناحة دائمة في شعره حتى تبقى الفجيعة به حية نابضة يشعر بها أفراد قبيلته كما يشعر بها هو نفسه و معظم القصائد التي رثا بها أخاه يصف فيها دموعه و عيونه المتقرحة و يكرر ندائه لأخاه و يذكر مآثره و كرمه و شجاعته من أبرز

أبو ليلى المهلهل أبو ليلى المهلهل أو عدي بن ربيعة التغلبي، هو من فرسان قبيلة تغلب التي تعيش في وادي الخيطان الواقع في الجهة الجنوبية من شبه الجزيرة العربية، كما أنّه أحد الأبطال العرب في العصر الجاهلي، ويلقب باسم الزير أبو ليلى المهلهل، وقد توفي عام 97 قبل الهجري؛ أي عام 534م ودفن في نجد. ألقاب وكنيات أبي ليلي المهلهل الزير: أطلق عليه هذا اللقب أخاه كليب لأنّه كان زير نساء بمعنى جليس النساء. المهلهل: عرف بهذا اللقب لأنّه أول من هلهل الشعر بمعنى رققه، وقيل لإنّه كان يلبس ثياباً مهلهلة. أبو ليلى: هذه هي كنيته وعرف بها لأنّه لم يكن له ولداً ذكراً، فكني باسم أكبر بناته، وهي كنيته لأنّه لم يكن له أولاد ذكور بل فتلقب بأكبر بناته وهي ابنته ليلى. أشعار أبي ليلي المهلهل كانت أشعاره عبارة عن طريقة ووسيلة من وسائل الإثارة من أجل الأخذ بالثأر، وكان يقيم لأخاه دوماً مناحة في أشعاره لكي تبقى الفاجعة حية ونابضة في نفسه، ومن أبرز أبيات شعره ما قاله عندما أخبر بمقتل كليب بن ربيعة: يقول الزير أبو ليلى المهلهه أحس النار بقلبي لهيب فقلبي موجح والجسم ناحل ولا ألقى إلى جسمي طبيب وشاب الرأس مني والعوارض فإني صرت في حال عجيـب هذا الشعر قاله رداً على شيبان بن مرة ليحذره من جساس وأبناء مرة: يقـول الزيـر أواه أواه يا ابن أختي عقلي زال تقولي غداً الفرسان تجيك تخـوفنـي من هــال؟ تاريك أنت عـدو مبين كلامك ما خلالي حـال هذا الشعر قاله رداً على أخته ضباع عندما قتل ابنها بسبب استفزازه للزير: يقول الزير من قلب حريق بقتل كليب زاد اليوم حزني ألا يا أخت قللي من بكاك ولا تخشين من أمر يتعبني هذا الشعر قاله وهو في السجن: طَفـَلة ما ابْنة المجللِ بيضاء لعـوب لذيذة في العناقِ فاذهبي ما إليك غير بعيد لا يؤاتي العـناق مـن في الوثاقِ ضربـت نحـرها إلى وقالت يا عديا لقد وقـتك الأواقي معلومات عن أبي ليلي المهلهل كانت ديانته هي الجاهلية وسبب شهرته شعره وشجاعته. عاش في شبه الجزيرة العربية، وبعد وقوع حرب البسوس رحلت قبيلته إلى الجهة الشمالية من العراق والفرات وعاشوا هناك. توجد من ذريته ابنتان هما: ليلى: هي أم الشاعر عمرو بن كلثوم التغلبي. عبيدة: هي أم قوم. قتل على يد عبدين من أجل ماله، وكان كبير السن. كان ابن اخته الشاعر امرئ القيس الكندي. كان شقيقه كليب بن ربيعة التغلبي الذي يعتبر أول من ملك قومه تغلب وبكر، والذي جعل للعرب العدنانية السيطرة الكاملة على شبه الجزيرة العربية بعد سنوات طويلة من السيطرة القحطانية، وقد قتل على يد جساس في حرب البسوس.

تحرير ... نجلاء ياقوت

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية